هناك بشر يولودون ببقايا ذيل، أليس كذلك؟

والله كلام غير صحيح، وأتعجب كثيرًا من تكراره!

والصور التي ينشرها دعاة التطور لزوائد لحمية أسفل الظهر، هذه الزوائد هي زوائد طبيعية تظهر في أي مكان في الجسم، لكن التطوريين ركزوا على الزوايد اللحمية في منطقة أسفل الظهر، ليوهموك أنها بقايا ذيل!

والعجيب الذي ينسف هذه الدعوى أننا نعرف علميًا أنه لا توجد زائدة لحمية واحدة من كل هذه الزوائد بها جزء من الفقرات العصعصية أو حتى غضروف، وهذه الأمور الفقرات العصعصية والغضروف هي التي تُميز الذيل!

فلا يكون الذيل ذيلاً إلا لو وُجدت به فقرات عصعصية أو غضروف، وهذا كلام نيو إنغلاند جورنال أوف ميديسين  The New England Journal of Medicine حيث تقول المجلة: “لا يكون الذيل ذيلاً بدون فقرات عصعصية”![1]

والزوائد اللحمية التي توجد أسفل الظهر لا توجد بها أية فقرات أو غضاريف كما تقرر مجلة جراحة الأعصاب Journal of Neurosurgery وهي واحدة من أكبر المجلات الطبية، وتنتهي المجلة لنتيجة أنه لا توجد علاقة بين الذيل وبين الزوائد اللحمية التي توجد أسفل الظهر![2]

[1] There is no zoological precedent for a vertebral tail without caudal vertebrae

Fred Ledley, “Evolution and the Human Tail,” The New England Journal of Medicine, 306 (20): 1212-1215 (May 20, 1982).

[2] Even such so-called “tails” aren’t anything like those found in tailed mammals. That is for the simple reason that “true tails” in humans entirely lack vertebrae — or any kind of bone, cartilage, notochord, or spinal cord
Roberto Spiegelmann, Edgardo Schinder, Mordejai Mintz, and Alexander Blakstein, “The human tail: a benign stigma,” Journal of Neurosurgery, 63: 461-462 (1985).

 

0 0 votes
Article Rating