اللام الساكنة

اللامُ الساكنةُ في القرآنِ الكريمِ لا تكونُ إلاّ:

1- لام التعريف، أي: لام “أل”.

2- لام الفعل، مثل: قُلْ.

3- لام الاسم، مثل: سَلْسَبِيلاًَ.

4- لام الحرف، مثل: هَلْ، بَلْ.

1- لامُ التعريف:

وهي اللامُ المعروفةُ بلامِ “أل” الداخلةُ على الأسماءِ. مثل: الأّرْضِ، الْبَصِيرُ.

وهي نوعان:  أ- شمسية  ب- قمرية

أ- اللامُ الشمسية: وحكمها الإدْغام.

وتكون اللامُ شمسيةً أو مُدْغَمَةً إذا وقع بعدها حرفٌ من هذه الأحرفِ الأربعةِ
عشر؛ المجموعةِ في أولِ كَلِمِ هذا البيت.

طِبْ ثُمَّ صِلْ، رَحِمًا تَفُزْ، ضِفْ ذَا نِعَمْ   دَعْ سُوءَ ظَنّ، زُرْ شَرِيفًا لِلْكَرًمْ

ط ، ث ، ص ، ر ، ت ، ض ، ذ ، ن ، د ، س، ظ ، ز ، ش ، ل

أمثلتها: وَالنَّازِعَاتِ، وَالشَّمْسِ، وَاللَّيْلِ.

وعلامتها: أن تجد الحرف الذي يليها مُشَدَّداً.

ب- اللامُ القمرية: وحكمها الإظْهار.

وتكون اللامُ قٌمَرِيَّةً إذا وقع بعدها حرفٌ من هذه الأحرفِ الأربعةِ عشر؛
المجموعة في قولِك:

إِبْغِ حَجَّكَ وَخَفْ عَقِيمَهُ.

أمثلتها: وَإِذَا الْجِبَالُ، وَإِذَا الْعِشَارُ ، وَإِذَا الْوُحُوشُ، وَإِذَا الْبِحَارُ.

2- لام الفعل:

وهي اللامُ الساكنةُ الواقعةُ في فعلٍ أيًّا كان نوعه: ماضيًا أو مضارعًا أو أمرًا، سواء أوقعت اللامُ في وسطِ الفعلِ أم في آخِرِه، ولها حكمان:

الحكم الأول: الإدغام:

وتُدْغَمُ لامُ الفعلِ مطلقًا إذا وقع بعدها: الراء أو اللام.

مثل : وَقُل رَّبِّ ارْحَمْهُمَا، قُل لَّوْ كَانَ الْبَحْرُ، وَيَجْعَل لَّكُمْ نُورًا، أَلَمْ أَقُل لَّكُمْ.

الحكم الثاني: الإظهار:

وتظهرُ لامُ الفعلِ إذا وقع بعدها أيُّ حرفٍ من حروفِ الهجاءِ غير حرفي الراء
واللام مثل: وَلاَ يَلْتَفِتْ، وَأَنْزَلْنَا، أَرْسِلْهُ.

3- لام الحــرف

وهي اللامُ الساكنةُ الواقعةُ في حرفٍ مثل: هَلْ، بَلْ.

ولا يوجد في القرآن غيرهما، ولها حكمان:

الأول: الإدغام:

وتُدْغَمُ لامُ الحرفِ إذا وقع بعدها راءٌ أو لامٌ، ولَمْ تقعْ بعد – هل – راءٌ أبداً.

مثل: هَل لَّنَا، بَل لَّمَّا، فَقُلْ هَل لَّكَ، بَلْس رَانَ.

الثاني: الإظهار:

وتُظْهَرُ لامُ الحرفِ – هل أو بل – إذا وقع بعدها أيُّ حرفٍ من حروفِ الهجاءِ ما عدا الراءِ واللامِ، مثل:

بَلْ تُكَذِّبُونَ، هَلْ أَتَاكَ.

4- لام الاسم

وهي التي تأتي في أَصْلِ الكلمة، وتكونُ من بِنْيَتِها.

وحكمها: الإظهار.

مثال: وَأَلْوَانِكُمْ، أَلْسِنَتِكُمْ، سَلْسَبِيلاً.

0 0 votes
Article Rating